مؤسسة الحكمة تختتم دورة (أساسيات بناء الأسرة) بمقرها في النجف الأشرف

5-3-2016-S-hikmeh-07

     اختتمت في مؤسسة الحكمة للثقافة الإسلامية في النجف الأشرف، اليوم السبت، دورة التنمية البشرية المعنونة (أساسيات بناء الأسرة)، التي استمرت لثلاثة أيام، وأدارها الخبير الدولي في التنمية البشرية محمد جاسم محمد، بمشاركة أكثر من (30) متدربًا ومتدربة، من مختلف فئات المجتمع النجفي.

وحول ذلك، أوضح المحاضر أن “الدورة قد تناولت عدة محاور، فالمحور الأول هو أهم الاختلافات بين الرجل والمرأة من حيث التفكير ومن حيث القيم والاحتياجات الأساسية، وإدراك هذه الاختلافات يجعل الإنسان مدركًا لتغير استجابته للتعامل مع الطرف المقابل، أما المحور الثاني فكان عن أساليب حل المشكلات، باعتبار أن طبيعة الحياة والضغوط الخارحية تسبب مشاكل داحل الأسرة أو خارجها، فتحدثنا عن استراتيجيات التعامل مع هذه المشاكل وحلها”، مضيفًا أن “المحور الثالث تحدثنا فيه عن أساليب التعامل مع الأبناء، باعتبار أن الأبناء جزء من هيكل الأسرة ولابد أن نتقن التعامل معهم حتى يتم الانسجام في داخل الأسرة”.

5-3-2016-S-hikmeh-20

وبيّن أن “الأسرة هي الأساس في بناء المجتمعات، وقد حث ديننا الإسلامي الحنيف على تطوير المجتمع وبناء الأسرة بناءً صالحًا، وأن يكون الإنسان محسنًا لأهله ومتقنًا للتعامل معهم، لسعادته في الدارين الدنيا والآخرة”.

وتابع أن “المشاركين كانوا نخبة مميزة، وكان تفاعلهم رائعًا، وفعلًا يشعرون بحاجة حقيقية ليس فقط لأنفسهم ولكن كدعاة لنهضة المجتمع وتطوير الذات الإنسانية والتفاؤل ببناء جيلٍ واعٍ قادر على التطور ومواجهة الصعاب”.

وفي سياق متصل أكد المشارك ذو الفقار السلامي، (طالب دراسات عليا)، أن “الدورة كانت جيدة جداً، وإن المدرب كانت لديه احترافية ودقة بالمعلومات، وأسلوب جيد في توصيل تلك المعلومات، فضلًا عن دور مؤسسة الحكمة الكبير في إقامة تلك الدورة بمهنية عالية وبنجاح”، موضحًا أن “الحضور كان من مختلف طبقات المجتمع، حيث كان فيها طلاب من الحوزة العلمية وأكاديميون وطلاب جامعات وبقية الطبقات من الرجال والنساء مما أكسبها تميّزًا أكثر”.

5-3-2016-S-hikmeh-085-3-2016-S-hikmeh-185-3-2016-S-hikmeh-195-3-2016-S-hikmeh-095-3-2016-S-hikmeh-17 5-3-2016-S-hikmeh-135-3-2016-S-hikmeh-115-3-2016-S-hikmeh-105-3-2016-S-hikmeh-165-3-2016-S-hikmeh-145-3-2016-S-hikmeh-155-3-2016-S-hikmeh-12

س م

مقالات ذات صله

1 تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *