Take a fresh look at your lifestyle.

مكتبة الروضة الحسينية المقدسة لقاء مع مسؤول شعبة العلاقات والثقافة في مكتبة الروضة السيد ميسر الحكيم

0 157

أجرى اللقاء
علي فضيلة الشمري

 

بسم الله الرحمن الرحيم

﴿ذَلِكَ الْكِتَابُ لاَ رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ﴾

قال المتنبي:
أعز مكان في الدنى سرج سابح وخير جليس في الزمـــان كتــاب

كثيرة هي اللقاءات العلمية والأدبية والأكثر منها تلك التي لا يخرج صاحب اللقاء بمادة تعني العقل والفكر… إلا أن اللقاء بموسوعة فكرية وعلمية تحتاج الكثير… من الجهد والوقت لتسليط الضوء.

وفي مكتبة الروضة الحسينية المقدسة كان لقائنا بدون تحضير فجاء عفويا صادقا يحمل للقارئ معان كثيرة من المتعة والفائدة. السيد ميسر أكرم الحكيم مسؤول شعبة العلاقات والثقافة في مكتبة الروضة الحسينية….
مرحبا بكم ونحن في هذا اللقاء نضع النقاط على الحروف.

السيد ميسر أكرم الحكيم من مواليد 1970 ميلادية خريج معهد الدراسات الإلكترونيك وله اشتراكات في المعارض العلمية في بغداد مركز القبة الفلكية وكان مدرسا لمدة ثلاث سنوات لمادة الإلكترونيك في القبة الفلكية وكان من الأوائل في دراسته وأرسل إلى بيروت لاشتراكه في معرض الشباب العربي الثامن المعرض الفلكي في لبنان وحاز على الجائزة الأولى في مشروع الاتصالات الضوئية الليزرية واشترك في معرض بغداد الدولي وحصل على شهادة تقديرية وله لقاءات صحفية في المجالات العلمية وحاصل على هوية التدريس في القبة الفلكية وحاصل على هوية الشباب في القسم الالكتروني.

القبة الفلكية: عبارة عن بناء كروي من الداخل وقطرها (75 – 85)م ومطلية من الداخل بطبقة عاكسة وفي وسط القاعة نقول إنسان آلي يحوي على (160) عدسة تقريبا مختلفة الأشكال والأحجام ويعطي منظرا إلى السماء يكون حقيقيا للسماء في بغداد أو أي مكان أخر.

أما دخوله إلى هذا العمل كان هاويا من سنة (1985م) في مركز الشباب وتدرج في سنة (1988م) وينحدر السيد ميسر من عائلة دينية وله دراسات حوزوية ومتزوج وله ثلاثة أطفال وله بحوث علمية واختصاصيات علمية أيضا. وانه من سكنة كربلاء المقدسة ويعمل الآن مسؤول العلاقات والثقافات الفكرية لمكتبة الروضة الحسينية المطهرة.
وبدأنا الحوار الأتي مع السيد ميسر الحكيم:

 

س: متى تأسست مكتبة الروضة الحسينية المقدسة؟
ج: تأسست سنة 1131 هـ.

س: كيف تمت عملية جمع الكتب القديمة؟
ج: كانت خزانة مكتبة الإمام الحسين(عليه السلام) ومصدر كتبها من الحكام والسلاطين الذين يزورون الإمام
الحسين(عليه السلام) والكتاب الذين يكتبون على الإمام الحسين(عليه السلام) وكل شخص يرغب ويحب أن يكتب على الإمام الحسين(عليه السلام).

س: هل الكتب القديمة موجودة حاليا؟
ج: نعم موجودة بعضها.

س: أين ذهبت باقي الكتب؟
ج: كان النظام السابق يتصرف تصرفات غير شرعية بالكتب لان عنوان الكتب وقف والوقف يوقف على ما أوقف عليه ، قسم منها اهدي بينهم وقسم منها احرق للتدفئة وقسم سرقت. والمخطوطات كانت لها أسعار باهظة في البلد وكانت تهرب خارج العراق وتباع.

س: كيف تم فتح هذه المكتبة الحسينية بعد السقوط؟
ج: بعدما تم استلام العتبة الحسينية على يد الشيخ عبد المهدي الكر بلائي (حفظه الله) هو الذي فتح باب المكتبة وكانت عن قاعة مليئة بالأتربة والأوساخ وبعض المناضد المبعثرة وكانت تحوي على ثلاثة آلاف كتاب وتخص النظام البائد وكانت بعض زوايا المكتبة جعلها النظام البائد لاعتقال بعض الزائرين وتعذيبهم داخل هذه المكتبة المقدسة، حيث وجدنا بعض هويات زوار الحسينِ(عليه السلام) وأمر الشيخ عبد المهدي الكر بلائي بتطوير هذه المكتبة إلى ما نراه الآن من جمال ورونق ومعلم من المعالم الجميلة التي تجلب الناظر إليها.

س: كيف تم جمع هذه الكتب الكثيرة والتي ملئت بها رفوف المكتبة من الكتب الجميلة والجديدة؟
ج: تم شراء هذه الكتب على شكل وجبات من المعارض التي تقام في داخل العراق وخارجه عن طريق مسؤول القسم الشيخ علي الفتلاوي.

س: المبالغ التي يتم شراء هذه الكتب من أين مصدرها؟
ج: من الشباك المقدس.

س: كيف يتم اخذ المال من الشباك؟
ج: يفتح الشباك المقدس في الشهر مرة تقريبا حضور لجنة مؤلفة من الأمين العام الشيخ مهدي الكربلائي ونائب الأمين العام السيد أفضل الشامي والأعضاء ورؤساء الأقسام وحضور احد قضاة كربلاء وممثل عن مديرية الشرطة ومحافظ كربلاء ورئيس مجلس المحافظة وتجلس لجنة أخرى لفرز النقود عن الذهب والفضة وهكذا وبعد ذلك تستلم النقود من قبل قسم شؤون المالية في العتبة ويقوم قسم شؤون المالية بتوزيع المبالغ على شؤون العتبة ومن ضمنها المكتبة وبعض الكتب تأتي هدية من المؤلفين وأصحاب المكتبات من العراق وخارجه.

س: ما هي أهداف هذه المكتبة؟
ج: الهدف الأساسي هو رفد الجانب الفكري والثقافي لمدينة كربلاء من باحثين ومحققين ودارسين وكل من يهتم بالكتاب وشؤونه بحيث توفر خدمات كثيرة للباحثين.

س: ما هي الخدمات الفعلية للمكتبة؟
ج: 1ـ توفر الجو الملائم للقراءة من موقع وإنارة وتكييف وهدوء.
2ـ تسهيل للباحثين من خلال توفير كافة البحوث المساعدة لبحثه وأمهات الكتب.
3ـ تسهيل استنساخ بعض المواضيع من الكتب بسعر مدعوم
4ـ توفير الحاسبة الالكترونية.

س: هل إن المكتبة تابعة لجهة معينة؟
ج: المكتبة شعبة تابعة إلى قسم الشؤون الفكرية والثقافية إلى الأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة.

س: هل لديكم دعم مادي من جهة أخرى؟
ج: الدعم المادي للموظفين واحتياجات المكتبة من قسم الشؤون المالية للعتبة المقدسة.

س: ما هي الأعمال التي قمتم بها منذ انفتاح المكتبة ولحد الآن؟
ج: تم فتح شعبة إضافية ملحقة بقسم الشؤون الفكرية وتعيين بعض المختصين.

س: ما هي أجزاء القسم؟
ج: أجزاء القسم:
1ـ شعبة المكتبة.
2ـ الشعبة الالكترونية.
3ـ شعبة التحقيق.
4ـ شعبة الدراسات والبحوث.
5ـ شعبة العلاقات والنشاطات الثقافية.
6ـ الشعبة الإدارية.
7ـ شعبة المخطوطات.

س: كم عدد الكتب حاليا؟ وكيف تم فهرستها حسب المواضيع؟
ج: تحوي على أكثر من 16000 عنوان.
أما فهرستها كالآتي :
1ـ القران الكريم (التفسير وعلوم القران).
2ـ سيرة النبي(صلى الله عليه وآله) وأهل بيته الطاهرين (صلوات الله عليهم).
3ـ الحديث الشريف.
4ـ الفقه وأصوله.
5ـ علم الكلام والعقائد ورد الشبهات.
6ـ علم الرجال والتراجم.
7ـ التاريخ.
8ـ الفلسفة والعرفان والمنطق.
9ـ اللغة والأدب والنحو.
10ـ العلوم والمعارف العامة، كالاقتصاد والسياسة والاجتماع والقانون.
11ـ ما يتعلق بشؤون الأسرة، المرأة والطفل على نحو الخصوص.
12ـ المجلات والدوريات.
وقسم مكتبة الطف المختصة تشمل الكتب المؤلفة بالإمام الحسين(عليه السلام) وسيرة الحسين(عليه السلام) ومقتل الحسين(عليه السلام) وأدب طف الحسين(عليه السلام) وواقعة الطف وأصحاب الحسين وسيرة أبي الفضل العباس(عليه السلام) والسيدة زينب(عليها السلام) وجغرافية واقعة الطف والكتب حول مدينة كربلاء.

س: كم عدد الموظفين في المكتبة؟
ج: يصل إلى (40) موظفا تقريبا بوجبتي عمل رجال ونساء.

س: كم عدد القراء والمراجعين؟
ج: لا يوجد تحديد بعض الأحيان يصل العدد (180) شخص ومعظمهم من الطلبة.

س: رواد المكتبة هل من المسلمين فقط؟
ج: نسمح لأي شخص لأننا نحب الجميع وخدمتنا للجميع والدليل على ذلك أن الكثير من الأجانب من مختلف الجنسيات والديانات يأتون لمشاهدة هذا المعلم الجميل ونقوم باحترامهم بكل ما نمتلك من لياقة الكلام وهذا يدل على تطبيقنا لتعاليم ديننا الحنيف وتوجهات الأمانة العامة للعتبة الحسينية لاستقبال أي شخص.

س: هل لديكم استعارة خارجية؟ ولماذا؟
ج: في الوقت لا توجد فترة الاستعارة الخارجية لسببين:
1ـ هو عدم نسخ إضافية لكافة الكتب الموجودة
2ـ التطوير الحالي لفتح طابق ثاني للمكتبة بحيث تكون هذه القاعة للمطالعين فقط وهنالك مخزن خاص للكتب عند ذلك يمكن الاستعارة الخارجية وضمن ضوابط.

س: هل تتقبلون من مؤسسة أو جمعية تقوم بدعم هذه المكتبة؟
ج: إن أي جهة أو أي مؤسسه تتمنى أن تقوم بالتبرع إلى صاحب هذه البقعة المباركة بقعة الإمام الحسين(عليه السلام) باعتبار هذه المكتبة هي جزء من هذه البقعة فنحن نستجيب وعلى الطريق الرسمي وهو قسم الهدايا والنذور والموقوفات.

س: ما هي المعوقات لديكم؟
ج: لا توجد معوقات داخل العتبة.

س: هل توجد لديكم صحيفة؟
ج: نعم توجد لدينا صحيفة أو منشور اسمه الأحرار ويصدر كل يوم خميس.

س: هل توجد لديكم كتب للبيع؟
ج: لا توجد كتب للبيع وإنما كتب للمطالعة.

س: كان لقاؤنا معك مفرحاً وجيداً وشيقاً ولا يمكن تركه ولكن نطلب منك شيء تضيفوه لنا؟
ج: أقول يجب على كل إنسان يعلم انه راحل عن قريب منا جدا لكن بعيدين عنه فحري بمن التزم منصبا يخدم من خلاله مدينة الحسين(عليه السلام) أن يكون مثالا للخدمة الحسينية الحقيقية أقول قولي هذا واستغفر الله لي ولكم والحمد لله رب العالمين.

مشروع إعادة إحياء المكتبة
ودار المخطوطات
استخدمت القاعات المهملة في السور والتي كانت تضم المكتبة القديمة لإبرازها في حملة جديدة من خلال الجدران من مرمر والسقوف بالمرايا ،النقوش واستحداث مخزن للكتب ووحدة خدمات صحية، حيث ضم المشروع الذي نفذه قسم الشؤون الهندسية والفنية في العتبة، المكتبة العامة للكتب العادية، واستحداث المكتبة الالكترونية، ووحدة الانترنت، وقاعة المخطوطات، وشعبة التحقيق والنشر، وشعبة الدراسات والبحوث، مع وحدات أخرى وتضمن المشروع شراء الرفوف الجديدة وأكثر من (16) ألف كتاب بمختلف الاختصاصات وما زالت بازدياد، وتجهيز الحاسبات ومئات الأقراص الكومبيوترية والفيديوية، والأثاث المتنوع الراقي.

نشرت في العدد 20

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.