الخميس , 27 فبراير 2020
الرئيسية » س » الشيخ سعد الحويزي

الشيخ سعد الحويزي

معارف الرجال/محمد حرز الدين

…ـ1285

الشيخ سعد بن الشيخ عبد الله بن الشيخ علي بن الشيخ إبراهيم الكعبي الحويزي، جليل القدر رفيع الشأن عظيم المنزلة من أهل الفضل والتقوى والورع والصلاح، وكان رئيساً أكثر منه عالماً، له مجلس عامر بأهل العلم والأدب والشعراء والوجوه، وحدثنا الثقة المعاصر أيضاً أن الشعراء والأدباء والمحتاجين تقصد مجلسه وينعم على من قصده لسخائه ومروءته، وكان تحت تصرفه من الأراضي الزراعية في الحويزة شيء كثير قدر ما يملكه رئيس القبيلة، وصار الشيخ من أهل الثروة والنفوذ والمركزية في قبائل عرب الحويزة وما والاها، وله دار ضيافة وفيها مكتبة واسعة العدد فيها من نفائس الكتب المخطوطة، وبعد وفاته انتقلت ثروة الشيخ سعد ومكتبته إلى الشيخ حسين بن الشيخ نصر الله الأول، المتوفى 1306 ووالد الشيخ نصر الله الثاني المعاصر والفاضل المقدس المتوفى 1346 حيث توفي الشيخ المترجم له ولم يعقب وروى لنا من أثق به من ناحية الحويزة عارف بأحوالهم أنه لم تكن قرابة نسب بين الشيخ حسين الحويزي وبين الشيخ سعد سوى الخؤلة والمصاهرة من جانب الشيخ سعد، والمعروف قديماً أن الاحترام والنفوذ والثراء الذي حصل إلى الشيخ حسين في ناحية الحويزة عند قبائلها بواسطة الشيخ سعد هذا.

وفاته:

توفي في حدود سنة 1285هـ ودفن في النجف في مقبرته  ودفن معه الشيخ حسين الحويزي وولده الشيخ نصر الله المعاصرين قبال مقبرة صاحب الجواهر بينهما زقاق نافذ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *