الثلاثاء , 7 أبريل 2020
الرئيسية » شخصيات نجفية » علماء » السيد هاشم القزويني

السيد هاشم القزويني

معارف الرجال/محمد حرز الدين

1233ـ 1327

السيد هاشم بن السيد محمّد علي الموسوي القزويني الحائري المعاصر، ولد حدود سنة 1233هـ، كان عالماً محققاً ورعاً تروى له مكارم أخلاق ونوادر أدبية وعلمية، هاجر إلى بلد الفقاهة النجف وأقام فيها سنين طويلة يحضر على أعلام عصره ومراجع التقليد والفتيا لدهره، فتح باب التدريس في النجف وكربلاء وحضر عليه الوجوه من أهل الفضل، وأقبلت عليه الجماهير المؤمنة والتفوا حوله كما ألزموه بإقامة الصلاة جماعة فصار إماماً يقيمها في صحن سيدنا العباس بن علي سلام الله عليهما، وكانت بيننا وبينه صحبة في الحائر الحسيني وكان شيخاً هماً حسن الحديث والمفاكهة ظريفا يعلوه التقى والنسك والعبادة، وكان المترجم له ابن عم أستاذ العلماء والمدرسين السيد إبراهيم القزويني صاحب الضوابط في الأصول المتوفى سنة 1264هـ.

 أساتذته:

تتلمذ في الحائر على السيد إبراهيم القزويني صاحب الضوابط وغيره، وتتلمذ في الفقه بالنجف على الشيخ محمّد حسن باقر صاحب الجواهر المتوفى سنة 1266، وعلى الشيخ المرتضى الأنصاري في الأصول المتوفى سنة 1281هـ.

 تلامذته:

وممن يحضر عليه السيد ميرزا محمّد باقر بن الميرزا أبو القاسم الطباطبائي الحائري في كربلاء، والشيخ علي بن الشيخ محمّد رضا حفيد كاشف الغطاء النجفي وغيرهما كثير.

 وفاته:

توفي في الحاير الحسيني ليلة الجمعة آخر شهر شوال سنة 1327هـ ودفن جنب باب الصحن تجاه قبر الشيخ صاحب الفصول مع ابن عمه السيد إبراهيم في غرفة واحدة، وأعقب ولدين فاضلين السيد محمّد رضا والسيد إبراهيم، وفي أواخر أيامهما صارا إماما جماعة يقيماها في صحن سيدنا العباس عليه السلام تثق الناس بهما أكل وثوق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *