الأمين العام للمؤسسة في لقاء مع الطلبة

n-7-5-2012-0

التقى سماحة السيد عبد الحسين القاضي الأمين العام لمؤسسة الحكمة للثقافة الإسلامية، بوفد من طلبة المعهد التقني في الناصرية، في إطار برنامج تثقيفي ينظمه قسم التبليغ في مكتب سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد
الطباطبائي الحكيم “مُدَّ ظله”، لطلبة المحافظات.

وقد جرى اللقاء على قاعة مؤسسة الحكمة يوم الجمعة 12/ جمادى الآخرة /1433هجرية.

استهل سماحة السيد القاضي اللقاء بالترحيب بإخوانه الطلبة، والتعبير عن سعادته بلقائهم في أروقة النجف الأشرف وظل المرجعية الدينية الرشيدة والحوزة العلمية، مستحضرًا سنوات نضال المؤسسة الدينية وارتباط الجماهير المؤمنة معها، حامدًا الله سبحانه وتعالى على تجاوز فترة الظلم والجور والطغيان الذي كان مسلطاً على الشعب العراقي، وقد أصبح العالم مطَّلعًا على الواقع الشيعي بعد شدة التعتيم والانقطاع عن العالم.

وأشار إلى أن مجتمعاتنا بعد ارتفاع الظلم والجور بدأت الانفتاح على الثقافة الغربية، داعيًّا إلى التسلح بالثقافة الصحيحة والعقيدة الصحيحة، لمواجهة تلك الثقافات المنحلة – والتي نسميها مجازًا ثقافة – والمقصود منها الانحلال والانحطاط والانفلات، وهي تستهدف الشباب بالدرجة الأولى لا سيما الجامعي منه لانفتاحه وارتباطه بوسائل التكنولوجيا.

واستعرض السيد القاضي بعض الأحداث التاريخية التي تبلورت خلالها القيم الخاصة بالمؤسسة الدينية الشيعية بتمثيلها للإسلام الصحيح، وصولًا إلى اللحظة الآنية حيث عرف العالم بوجود طائفة شيعية تطلب الحقيقة للحقيقة فقط، وبما تتصف به من تماسك لا نظير له في المذاهب والأديان الأخرى.

ودعا سماحة السيد القاضي في نهاية لقائه الطلبة، إلى مضاعفة الاهتمام بالتعرف إلى خصوصيات المذهب من خلال المشاركة بهذه الفعاليات الطيبة واللقاءات التي تبعث الحيوية في نفوس المؤمنين بعيدًا عن الرتابة اليومية، وتجدد الثوابت اليومية وتذكر بالله سبحانه وتعالى، وبسيدنا محمد وآل بيته الطيبين الطاهرين صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين. وشكر سماحته الطلبة على حضورهم، كما توجه بشكر خاص لقسم التبليغ على تنظيم هذا اللقاء ودعا للجميع بالخير والتوفيق.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.